-
جرعةٌ من الحب انتِ 
ارتشف منك الدلال وأتذوق كل أصناف السعادة معكِ ، 
بكِ كُل التفاصيل الجميله وإليكِ تتسارعُ الكلمات لتثرثر مدىٓ حُبي لكِ 
“آميره “،
ي كثيير من الجمال ماحصل ولآ بالخيال 
قلبكِ كَ قطعه من السماء بصفاءه يوضيء ، 
حنونه جداَ ، وشرسه بالوقت ذٓاته
صامته ، وبالوقت لاذعه اشبه الأفعى
ولكن ، يبقى قلبك قلب نقي جداً
حُبكِ داخلي يَ ” آميره ” جامح جداً
يفوق كُلي
عظيمه انتي رُغماً عَن الكُل !
وسأبقى اُحبكِ ابداً .. وَاحتاجُكِ ابداً 
.. وأمنيتي أن لآ أفقدكِ ابداً ،
احبيني بكُل مَا ترِيدّين .. فَ انا لكِ ، و بأكملّي معك ♥
Ameera ahmad

-
جرعةٌ من الحب انتِ
ارتشف منك الدلال وأتذوق كل أصناف السعادة معكِ ،
بكِ كُل التفاصيل الجميله وإليكِ تتسارعُ الكلمات لتثرثر مدىٓ حُبي لكِ
“آميره “،
ي كثيير من الجمال ماحصل ولآ بالخيال
قلبكِ كَ قطعه من السماء بصفاءه يوضيء ،
حنونه جداَ ، وشرسه بالوقت ذٓاته
صامته ، وبالوقت لاذعه اشبه الأفعى
ولكن ، يبقى قلبك قلب نقي جداً
حُبكِ داخلي يَ ” آميره ” جامح جداً
يفوق كُلي
عظيمه انتي رُغماً عَن الكُل !
وسأبقى اُحبكِ ابداً .. وَاحتاجُكِ ابداً
.. وأمنيتي أن لآ أفقدكِ ابداً ،
احبيني بكُل مَا ترِيدّين .. فَ انا لكِ ، و بأكملّي معك ♥
Ameera ahmad

reblog like

مَدخلْ ،تَدريْ وش خطآنا بالحياةْ !إنّا زرعنا آحلامنا فوقْ السّحاب ، وْ قلنا متى نصبَح شَبابْ ،و نقطفْ ورودَ آحلامنا و الأُمنيات !
مسآأوكم عبق الورد المعطر بأروآأحكمَ الرقيقهُ
هنآأ ستكونن منآأر “:{.. آأنشآأتهآأ يوم السبت . 26/7/1432هـ }… { عند السآأعهه:12:75 } …لكيآأعطي الآذننَ لمشآأعري آأن تخرج علهآأ تستنشق هوآأء الآرتيآأحبعد مآ طآألت فتره مكثوهآأ في دآأخلي„سآأكتب آأحسآأسي حرفآأ يلي حرفآأوارفع صوت مسجل همسآأتي لعي اجد صدآأهآأ ف قلوب اآحبتي سآأدون مآأ يختلج بين جنبآأت فؤآأدي منتفسآأ لبوحيمِنْ لحَظَآتٍ عِشّتُهَا فَرِحَهْ وُلحَظاتٍ كَانْ طَعْمُ المُرِ طآغِياً عَليْهَامن آأحدآأث سوف القيهآأ واعايشهآ
خيرآ كآن او شرآآمنيآأت وٍبعثرآأت وٍآعترآأفآت مقآألآآأت اآعجبتنَي ..!!وصخب الآنين هنآأ ,،سَأغْرَقُفي للجة البوحَآملي اآن آأجد فيهه رآأحتي”سآأكوننَ هنآأ 
فكونوآأ بقربيّ
Maanar al.Ghamdi
مَخرجْ،ولمآ كُبرنا !وَ جينآ نَسأل حُلمنآ ، تَدريْ وشَ لقينآ ؟لقينآ آجَمل حُلم مآتْ =”( !و بعْدَه درينآ أن أجمَل شَيْ فينا ( آلذِكريآتْ )


مَدخلْ
،
تَدريْ وش خطآنا بالحياةْ !
إنّا زرعنا آحلامنا فوقْ السّحاب ، وْ قلنا متى نصبَح شَبابْ ،
و نقطفْ ورودَ آحلامنا و الأُمنيات !

مسآأوكم عبق الورد المعطر بأروآأحكمَ الرقيقهُ

هنآأ ستكونن منآأر “

:

{.. آأنشآأتهآأ يوم السبت 

. 26/7/1432هـ }
… { عند السآأعهه:12:75 } …

لكي

آأعطي الآذننَ لمشآأعري آأن تخرج علهآأ تستنشق هوآأء الآرتيآأح

بعد مآ طآألت فتره مكثوهآأ في دآأخلي


سآأكتب آأحسآأسي حرفآأ يلي حرفآأ
وارفع صوت مسجل همسآأتي 
لعي اجد صدآأهآأ ف قلوب اآحبتي

سآأدون مآأ يختلج بين جنبآأت فؤآأدي منتفسآأ لبوحي
مِنْ لحَظَآتٍ عِشّتُهَا فَرِحَهْ وُلحَظاتٍ كَانْ طَعْمُ المُرِ طآغِياً عَليْهَا
من آأحدآأث سوف القيهآأ واعايشهآ

خيرآ كآن او شرآ
آمنيآأت وٍبعثرآأت وٍآعترآأفآت
مقآألآآأت اآعجبتنَي ..!!
وصخب الآنين هنآأ ,
،
سَأغْرَقُ
في للجة البوحَ
آملي اآن آأجد فيهه رآأحتي

سآأكوننَ هنآأ

فكونوآأ بقربيّ

Maanar al.Ghamdi


مَخرجْ
،
ولمآ كُبرنا !
وَ جينآ نَسأل حُلمنآ ، تَدريْ وشَ لقينآ ؟
لقينآ آجَمل حُلم مآتْ =”( !
و بعْدَه درينآ أن أجمَل شَيْ فينا ( آلذِكريآتْ )

reblog like